​مستشفى الملك عبدالعزيز بالأحساء يوعي الأسرة بأخطار مرض السكري

​مستشفى الملك عبدالعزيز بالأحساء يوعي الأسرة بأخطار مرض السكريأقام قسم السكري في مستشفى الملك عبدالعزيز التابع للشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني بالأحساء، فعاليات اليوم العالمي للسكر، تحت عنوان "الأسرة والسكري"، وذلك بإقامة معرض توعوي شاركت فيه إدارات وأقسام عدة، وأوضح المدير الإقليمي التنفيذي بالقطاع الشرقي الدكتور أحمد العرفج أن "هذه الفعالية تأتي بعد سلسلة متواصلة من البرامج والفعاليات التي تعنى بتوعية المجتمع من أضرار هذا المرض الذي أصبح مهدد لصحة الكثيرين بسبب النمط الغذائي والحياتي السيء".

وقال "ركزت الفعالية على توعية الأسرة بجميع أفرادها، بهذا المرض ومسبباته وطريقة علاجه، وأنه لا يستثني أحداً إذ يصاب به الكبار والأطفال على حد سواء، إلى جانب التأكيد على إتباع الأسلوب الصحي الأمثل في الحياة اليومية لأفراد الأسرة لتجنب الإصابة به، من ممارسة الرياضة واتباع النمط الغذائي الجيد، وصولاً إلى الفحوصات المبكرة الدورية".

واشتمل المعرض على أركان عدة من أبرزها فحوصات الدم والعلامات الحيوية، وقسم توعية المصابين بالسكري، وركن توعية الأطفال بالغذاء السليم والصحي، وركن اللقاحات ونظافة اليدين، وآخر عن التغذية العلاجية، وصولاً إلى ركن الإجابة عن استفسارات وتساؤلات المشاركين في المعرض والذي فاق عددهم 350 شخص.

واكتشف مشاركون إمكانية إصابتهم بالسكري، بعد التحاليل والفحوصات في المعرض، وبعد النقاش معهم تبين أن الأسلوب الغذائي السيء والنمط الحياتي الغير صحي وقلة الحركة وتناول الوجبات السريعة بكثرة، كان من أبرز الأسباب التي يمكن أن توصلهم لهذا المرض، وركز المعرض على توعية الأسرة بكاملها بدءاً من كبار السن ووصولاً للأطفال، وهو العنوان الذي تحمله الفعالية.

Last Modified

17-Dec-2018 04:13 PM