​وصول التوأم السيامي المصري منة ومي الى المملكة العربية السعودية

 

بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود حفظه الله ورعاه، وصل الى الرياض يوم امس السبت التوأم المصري (منة ومي) برفقة والديهما عبر مطار الملك خالد الدولي بالرياض قادمين من جمهورية مصر العربية الشقيقة، حيث كان خادم الحرمين الشريفين قد وجه بنقل التوأم الى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني بالرياض واستضافتهم ووالديهم وإجراء الفحوصات اللازمة لهم للنظر في امكانية اجراء عملية جراحية لفصلهما.

و تم نقل التوأم إلى مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبد العزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني بالرياض، و كان في استقبالهم فريق طبي متخصص يتقدمهم معالي رئيس الفريق الطبي والجراحي لعمليات فصل التوائم السيامية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة وسعادة القنصل العام لسفارة جمهورية مصر العربية بالرياض الاستاذ هاني صلاح، حيث قام الفريق  الطبي والجراحي على الفور بإجراء الفحوصات السريرية، واطمأن الفريق الطبي خلالها على حالتهما الصحية وقرر اجراء الفحوصات الدقيقة لدراسة حالتهما خلال الايام القادمة. حيث تبين من الفحوص الاولية ان التوأم المصري (منة ومي) تلتصقان بالراس من ناحية الخلف مع التصاق ببعض الاغشية والاوردة المحيطة بالمخ.

وقد رفع والدا التوأم اسمى آيات الشكر والعرفان الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود، حفظه الله، داعين الله ان يوفقه ويجعل ذلك في ميزان حسناته.

من جانبه ثمن القنصل العام لسفارة جمهورية مصر العربية بالرياض اللفتة الحانية والكريمة من خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، مؤكدا ان ذلك ليس بمستغرب على هذا الوطن قيادة وشعبا.

Last Modified

11-Jan-2017 12:50 PM