بث مباشر لعملية قسطرة قلبية لحالة مرضية من مركز الملك فيصل لأمراض وجراحة القلب الى المؤتمر العالمي المرئي

يُشارك مركز الملك فيصل لأمراض وجراحة القلب بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية – بجدة يوم الخميس 29/04/2021م في المؤتمر العالمي لآخر مستجدات أمراض القلب في القسطرة التداخلية والذي يعتبر من اضخم المؤتمرات الطبية المرئية التي تنظمه جمعية قسطرة القلب التداخلية بالولايات المتحدة على مستوى العالم من حيث عدد المشاركين والمتحدثين ، حيث تم إختيار المركز من قبل الجمعية ، كأول مركز من خارج الولايات المتحدة .

وأوضحت الدكتورة / جميلة الرحُيمي - رئيس مركز الملك فيصل لأمراض وجراحة القلب بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية – بجدة ان المشاركة تتضمن نقل حي مباشر لوقائع عملية قسطره قلبيه لحالة مرضية من داخل المركز إلى المؤتمر العالمي من خلال بث تلفزيوني ، كما اشارت الدكتورة – الرحُيمي إلى أن إختيار الحالة يكون من ضمن مجموعة من مرضى القلب الذين يعانون من امراض قلبية وراثية معقدة وسيتم خلال البث مناقشة الحالة وابراز التقنيات الحديثة والخبرات المتقدمة التي ارتقى بها الفريق الطبي  في مجال القسطرة القلبية التداخلية والتي تتواكب مع التوصيات العالمية من الجامعات والمنظمات المختصة با لاضافة الى تبادل الخبرات مع نخبة من الخبراء في  مجال القسطرة التداخلية للقلب في هذا الحدث الطبي الهام.

وبين الدكتور وائل القشقري استشاري قسطرة القلب التداخلية والشكلية والوراثية رئيس الفريق الطبي لعملية القسطرة انه سيقوم بتقديم شرح علمي مبسط عن الحالة ومن ثم عرض الخطوات العلاجية بالقسطرة مباشرة بأسلوب دقيق يجمع بين آخر التحديثات في هذا المجال ، ويسلط الضوء على التكنولوجيا المتطورة المستخدمة في تشخيص وعلاج أمراض القلب الوراثية التداخلية بالقسطرة وباستخدام أحدث أنواع التصوير القلبي للتشخيص بمثل هذه الحالات،  وان مثل هذه الاجراءات الطبية تحتاج الى فريق متكامل يشمل الاخصائيين الفنيين في قسطرة القلب والاشعة القلبية التداخلية وفريق التصوير التلفزيوني القلبي وطاقم التخدير والتمريض القلبي من اعضاء المركز المتميزين ذو الكفاءة العالية.

كما اضاف الدكتور - القشقري انه من الجدير ذكره ان مؤتمرات جمعية قسطرة القلب التداخلية (SCAI )  لم تدعو سابقا أي مركز من خارج الولايات المتحدة لنقل مثل هذه الوقائع حيث كانت مقصوره على المراكز المتقدمة بها وان اختيارمركز الملك فيصل لأمراض وجراحة القلب بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية - بجده كأول مركز يقوم بهذا العمل يعد انجاز طبي كبير ومميز .. ويوكد على ما يتمتع به المركز من إمكانيات وكفاءات عالميه.

من جهته اختتمت الدكتورة جميلة الرحُيمي حديثها بالتأكيد بان مثل هذه المشاركة  تهدف ا لى تحسين جودة تشخيص وعلاج هذه الفئة من مرضى القلب وان خدمة المرضى تعتبر هدف جليل وامانة نتحملها ، مؤيدة ان ما تشهده مدينة الملك عبدالعزيز الطبية - بجدة ومركز الملك فيصل لأمراض وجراحة القلب من تطورفي الناحية الطبية والإمكانيات التقنية تُعد مفخرة للجميع ، ومايلقاه القطاع الصحي من دعم ورعاية من القيادة الرشيدة أيدها الله. 

Last Modified

28-Apr-2021 07:41 PM