فرضية إخماد حريق في مستشفى الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالدمام ‏

اسعاف مريض ضمن فرضية إخماد حريق في مستشفى الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالدمامنظم مستشفى الامام عبدالرحمن بن فيصل التابع للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالدمام، متمثلاً ‏في إدارة الكوارث، فرضية حريق نشب في مطبخ المطعم التابع للمستشفى، مما أدى إلى وقوع إصابات ‏مختلفة، وبحسب المدير الإقليمي التنفيذي للشؤون الصحية بالقطاع الشرقي الدكتور أحمد العرفج أن ‏‏"الفرضية هدفت إلى رفع كفاءة العاملين في المستشفى وتدريبهم على كيفية اتخاذ الاجراء الصحيح في ‏في حال وقعت مثل هذه الحوادث". ‏

وأكد "حرص الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني على رفع وعي العاملين في القطاع الصحي ليس ‏في المجال الطبي فقط، وإنما في المجال التشغيلي أيضاً، حيث نحرص على تدريب الموظفين للتعامل مع ‏مثل هذه الحالات، مما يعطي للموظف الدراية والخبرة الكافية، لاتخاذ الاجراء المناسب لمثل هذه ‏الكوارث، والذي بدوره يعتبر أحد الروافد التي تنعكس على تقديم أفضل خدمة للمريض.‏

وأوضح رئيس إدارة الكوارث الدكتور محمد الزعيم أن "هذه الفرضية تمت بمشاركة أقسام عدة منها قسم ‏الطوارئ، ومكافحة الحرائق، والشرطة العسكرية، والتمريض، والعلاج التنفسي، والاشعة، والمختبر، ‏والتنويم الداخلي، وخدمات التموين ، والعناية المركزة، والخدمات الطبية، وإدارة التشغيل". ‏

اسعاف مريض ضمن فرضية إخماد حريق في مستشفى الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالدمام

وقال "تضمنت الفرضية وجود خمسة إصابات، الحالة الأولى أُصيبت بحروق بنسبة 50 بالمئة في منطقة ‏الوجه والجسم، وتم نقلها إلى مستشفى متخصص في الحروق بالمنطقة وذلك بعد التنسيق مع المستشفى ‏المتخصص بمثل هذة الحالات، أما الحالة الثانية فقد كانت لمصاب باختناق وضيق تنفس وتم عمل ‏اسعافات أولية له في الموقع ونقله إلى العناية المركزة، والحالة الثالثة لمصاب بحروق في منطقة الفخذ ‏وحالته مستقرة، وخرج من الطوارئ بعد التأكد من سلامته، والحالة الرابعة لعامل أُصيب بنوبة هلع وذعر ‏بالاضافة الى إصابته بجرح سطحي في منطقة الابهام، وتم نقله إلى الطوارئ وتقديم العلاج اللازم له، ‏والحالة الخامسة لمصاب تبين من الفحص المبدأي في الموقع عن اشتباه بوجود كسر، وتم عمل ‏الاسعافات الاولية اللازمة في الموقع ونقله إلى قسم الأشعة، وبعد عمل الفحوصات تبين  وجود كسر ‏مضاعف حيث يحتاج الى إجراء عملية عاجلة، وعلى الفور تم إدخاله قسم العمليات وعمل اللازم له ثم تم ‏تنويمه في الجناح، والجدير بالذكر أن هذه الفرضية تمت باشراف مباشر من وزارة الصحة متمثلة بمديرية ‏الشؤون الصحية في المنطقة الشرقية.‏

Last Modified

28-Feb-2021 02:12 PM